الإثنين , ديسمبر 11 2017

الرئيسية / أخبار سياسية / إعلام البوليساريو يتهم قيادات الجبهة بالعجز أمام دبلوماسية محمد السادس الفعالة

إعلام البوليساريو يتهم قيادات الجبهة بالعجز أمام دبلوماسية محمد السادس الفعالة

على الرغم من أن قيادات الجبهة الانفصالية قللت من أهمية عودة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب و كوبا، إحدى أهم الدول المساندة للجبهة خارج إفريقيا، فإن وسائل الإعلام داخل مخيمات تندوف وجهت انتقادات واسعة لقيادة الجبهة، معتبرة أن عودة العلاقات بين الرباط و هافانا و فتح سفارة للمغرب بكوبا، يعد نكسة كبيرة للقضية “الصحراوية” بعد نكسة عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي بتلك الطريقة الملفتة.

صحف جمهورية تندوف الوهمية، أكدت أن عودة العلاقات بين الرباط و هافانا، مؤشر قوي على وجود خلل في الدبلوماسية الصحراوية بالقارة الأمريكية، وعجزها عن التصدي  لما وصفته ب “دبلوماسية الكواليس” التي تجيدها الرباط.

و اتهمت هذه الصحف دبلوماسية غالي و من معه من المرتزقة، بالعجز عن إقناع حلفائها بعدم إقامة علاقات دبلوماسية مع  ما أسمته ببلد “يحتل جزء من أراضيها”.

و كانت الرباط قد أعلنت قطع علاقاتها الدبلوماسية مع كوبا عام 1980، بعدما أعلنت هافانا اعترافها رسميا بجبهة البوليساريو، و قدمت لها الدعم المادي و المعنوي كأكبر بلد يدعم الجبهة الانفصالية خارج القارة السمراء.

loading...