الخميس , ديسمبر 14 2017

الرئيسية / المجتمع / الدرك الملكي يدخل على خط استعمال “البراز البشري” في إنتاج “الدلاح”

الدرك الملكي يدخل على خط استعمال “البراز البشري” في إنتاج “الدلاح”

متابعة

في تطورات الفضيحة التي تفجرت قبل يومين، و المتعلقة باستعمال البراز كسماد لإنتاج وزراعة الدلاح، دخل الدرك الملكي على خط القضية، بعد أن حلت فرقة من الجهاز اليوم الخميس، بضيعة فلاحية تستعمل “البراز البشري” في زارعة الدلاح بشيشاوة.

وحسب ما أفادت به يومية المساء، فإن فرقة بيئية تابعة للدرك الملكي و بتعليمات من وكيل الملك لدى ابتدائية إمنتانوت، باشرت، تحقيقاتها بخصوص قضية استعمال “البراز البشري”، في زارعة البطيخ الأحمر “الدلاح” من قبل مالك ضيعة فلاحية بالجهة الغربية لمدينة شيشاوة، حيث تفيد أن المسؤول القضائي أعطى تعليماته لإجراء التحاليل اللازمة لمعرفة نوعية السماد، الذي يستعمله رب الضيعة في إنتاج “الدلاح”.

و تفجرت القضية بعد شكاية موجهة إلى عمالة إقليم شيشاوة بخصوص استعمال صاحب ضيعة فلاحية لبراز الإنسان كسماد للأرض، قد كشفت عن تجاوزات صاحب ضيعة ومساهمته تهديد صحة المواطنين.

حيث قامت السلطات المحلية بإيفاد لجنة مكونة من جميع القطاعات المعنية إلى الضيعة المذكورة للقيام بعملية استطلاعية وقفت على وجود مخلفات الصرف الصحي، التي استعملت من أجل تخصيب التربة في الضيعة.

وقررت تجميد تسويق المنتوجات الفلاحية للضيعة في انتظار صدور نتائج الخبرة التي من المقرر أن يقوم بها أحد المختبرات المعروفة للوقوف على نوع السماد المستعمل

loading...