الأحد , يناير 21 2018

الرئيسية / أخبار العالم / نايف يختار المغرب منفى له بعد أن خير بين ترك ولاية العهد أو الموت في ظروف غامضة

نايف يختار المغرب منفى له بعد أن خير بين ترك ولاية العهد أو الموت في ظروف غامضة

صحف

كشف تقرير إخباري، أوردته جريدة الأسبوع، نقلا عن مصادر وصفتها بالمطاعة، أن الأمير محمد بن نايف، ولي العهد السابق في السعودية، اختار المغرب لـ ” الراحة “، إلى جانب بندر بن السلطان، الذي لم يعط صوته في مجلس البيعة للتغيير الذي حدث على لائحة الولاية العهد في الرياض.

وحسب نفس الجريدة، سيلتحق الأمير محمد بن نايف، بعد رحلة استجمام، بالمغرب، لأن من المهم حسب المصدر، عدم لقاء بندر بن سلطان ومحمد بن نايف في هذه الظروف، لكن اختيار المغرب شيء محسوم في أجندة الأمير المعفى من كل مهامه، وهو خارج توا من دائرة الحكم في العربية السعودية.

وأضاف نفس المصدر، أن عزل الملك سلمان، الأمير محمد بن نايف، لوضع ابنه السادس في منصب ولاية العهد، تمديدا لوصوله إلى العرش في حياة أبيه، حسب ” رويترز”، وقاد محمد سلمان حربا متصلبة ضد إيران، في تحالف عسكري وتجاري واسع مع إدارة ترامب، عزل أخيرا قطر، بعد حرب مفتوحة مع اليمن.

وحسب “يديعوت أحرنوت ” (22/06/2017)، فإن محمد بن نايف، جرى تخييره بين أن يختفي في ظروف غامضة، أو أن يترك منصبه بهدوء مع تعويض متواضع ببعض مليارات الدولارات لا تتجاوز الثلاثة، حسب مصادر غريبة، فاختار ضمن ذلك، انتقاله إلى المغرب، ولا يزال أمرا متعلقا بموافقة الملك سلمان.

loading...